مايو 4, 2024 - 2:58 م

45

 

 

كشفت مصادر مطلعة، عن وجود ضغوط لإلغاء عقد محال لأمانة بغداد يخص مشروع للمجاري.

وقالت المصادر في حديث لـ سومر نيوز ، إن “هناك من يضغط لإلغاء عقد محال الى أمانة بغداد يخص مشروع مجاري الرستمية”.

وأضافت المصادر أن “برلمانيا فاسداً معروف بفساده واستغلاله لموقعه كنائب في البرلمان وهو حسن الخفاجي وفي نفس الوقت لديه احدى الشركات التابعة له يضغط على أمانة بغداد لإلغاء العقد وبالتالي التعاقد مع شركته”.

وأدناه وثائق حصلت عليها سومر نيوز تتضمن اعتراض على المناقصة، ومخاطبة شركة نطاق المهندسين للمقاولات والتجارة العامة المحدودة بهذا الشأن:
علما أن هذا البرلماني الفاسد قام بتجنيد مدير عام العقود الحكومية بوزارة التخطيط ثامر عواد محسن وأصبح ينفذ أوامر الفاسد حسن الخفاجي مقابل راتب شهري مخصص لمدير العقود المذكور يستلمه من محل مصوغات في منطقة زيونة تابع لحسن الخفاجي مقابل تمشية جميع اوامره وإحالة العقود والمشاريع للشركات التابعة له