يناير 29, 2023 - 12:37 م

22

رأى مدير مجلس العلاقات الخارجية الإيراني عباس عرجاتشي، اليوم الاحد، أن الضحايا الإيرانيين الذين وقعوا نتيجة لـ”الحصار” الاقتصادي التي تفرضه الولايات المتحدة على بلدان العالم وصل الى أعداد اكبر من أولئك الذين سقطوا ضحايا للقنابل الذرية التي تلقتها أمريكا على اليابان. 

وجاءت تصريحات المسؤول الإيراني، والتي أوردتها صحيفة طهران تايمز شبه الرسمية، وترجمتها (المركز الخبري الوطني)،  خلال مقابلة اجراها مع الناشطة اليابانية الناجية من القنابل الذرية يوري كونو، و أكد من خلالها أن “العقوبات الامريكية القاسية التي تفرضها واشنطن على بلدان العالم أدت الى وقوع ضحايا فاقوا في العدد ضحايا القنابل الذرية التي القتها في هيروشيما وناكازاكي”، على حد وصفه.

وأكدت الناشطة اليابانية، التي تقوم بجولة حاليا لصالح الكونغرس الدولي للنساء، أنه “بالنظر إلى التجربة التي عشتها، انا أحاول نشر السلام في هذا العالم المتوتر، وأؤمن بان العقوبات الامريكية على ايران لا تستهدف النظام، بل الأبرياء من الشعب”.

وأشار المسؤول الإيراني إلى ان “تجارب البلدين المشتركة” تدفع بهما الى العمل نحو عالم خالي من الأسلحة المدمرة، مشيرا الى “الحرب العراقية الإيرانية واستخدام النظام السابق الأسلحة المحرمة دوليا في الصراعات التي خاضها ومنها الحرب ضد ايران”.