يونيو 30, 2022 - 2:09 م

28

عندما تمتزج المعلومة الاستخبارية مع الجهد الميداني تكون النتائج مثمرة، وهذا ما يتميز به العمل في مفاصل وزارة الداخلية، حيث تابعنا ما قدمه الأبطال في المديرية العامة لشرطة الطاقة من عمليات نوعية لضرب أوكار تهريب المشتقات النفطية، والقبض على المتاجرين بقوت الشعب العراقي.
أيها الشجعان في شرطة الطاقة، وأنتم أيها الأبطال في وكالة الاستخبارات تستحقون الثناء والتقدير، ولتضربوا بيد من حديد كل من تسول له نفسه العبث بالأمن الاقتصادي.. دمتم مهنييون.

عثمان الغانمي
وزير الداخلية